لاعب يفسخ تعاقده مع ناديه لرفضه إظهار الصليب على قميصه

تسبب صليب موجود على شعار نادي «إفك سكوبيه» المقدوني، في مشكلة كبيرة بين إدارة النادي ولاعب مسلم منضم حديثا إلى صفوفه، وتحديدا قبل أقل من شهر، حيث انتهت الأمور بفسخ العقد بين الطرفين.

وانضم اللاعب الألباني «فلورينت عثماني»، البالغ من العمر 29 عاماً، إلى نادي «إفك سكوبيه» المقدوني، الذي يحمل شعاره صليباً، في شهر يوليو الجاري.

وبناء على ذلك، حرص اللاعب الألباني على عدم إظهار الصليب الموجود على قميص النادي؛ ما دفع مجلس الإدارة إلى التدخل والحديث معه بشأن الواقعة.

ويقول «عثماني»: خلال التدريبات مع الفريق، بدأت أشعر بأن النظرة لي مختلفة عن الآخرين، مضيفاً: أحسست بتجاهل متعمد من قِبل إدارة الفريق خلال حصص التمارين، ثم أُخطرت من الإدارة منذ 4 أيام بأنهم يريدون الاجتماع معي لمناقشة مسألة الصليب على قميص النادي.

وأردف موضحاً: أخبرتني إدارة النادي بضرورة عدم تغطية شعار النادي، إن كنت أرغب بمواصلة اللعب معهم. وأنا أخبرتهم بدوافعي؛ أخبرتهم بأني مسلم، وديني لا يسمح لي بوضع الصليب، وأبلغتهم بأني مستعد لأن أترك الفريق على أن ألبس القميص وعليه شعار الصليب.

وإزاء ذلك تمسك اللاعب الألباني بقراره، وقرر فسخ العقد بينه وبين ناديه الجديد.

المصدر | الخليج الجديد