مخيمات الحجاج المصريين.. إهانة وموت و«بهدلة»(فيديو)

روى حاج مصري، فصول من معاناة الحجاج المصريين في المخيمات التي أعدتها لهم الحكومة لأداء مناسك الحج، مؤكدا وفاة البعض جراء الإهمال.

وكتب «أيمن عويان» المحامي، عبر صفحته على موقع التواصل «فيسبوك»، منتقدا تدني وتدهور الأوضاع المعيشية فيما وصفه بـ «مخيمات الموت والإهانة والقهر».

وأضاف، في مقطع فيديو مرفق بتدوينته،: «طاقة الخيمة 30 شخصا، ولا يوجد بها تكيف يعمل بصورة جيدة في هذا الطقس الحار».

وكشف «عويان»، عما اعتبره إهانة للمرأة المصرية، مؤكدا أن دورات المياه مشتركة بين النساء والرجال، بالإضافة إلى أن «الإخوة السودانيين يشاركون الحجاج المصريين عدد 8 حمامات لأكثر من 2000 شخص»، وفق تدوينته.

وتابع: «زبالة في كل مكان، وأكوام القمامة خارج وداخل المخيم بطريقة غير طبيعية، ونوم خارج المخيمات علشان الأعداد أكبر من حجم المخيمات، وأفارقة يقضون حاجتهم في الطرقات، وحالات وفاة بسب الوضع غير الإنساني، ومشرفين غير مسؤولين وليس عندهم خبرة نهائيا، وأطباء غير متواجدين»(شاهد الصور).

واتهم الحاج المصري، وزارة «التضامن الاجتماعي»، المعنية بتنظيم الحج في مصر، بالإخلال بشروط التعاقد بالنسبة للتسكين في فنادق المدينة، فضلا عن عدم توافر وسائل المواصلات في عرفات والمزدلفة.

واستطرد، قائلا: «لا كرامة للمصري، وهربت من هذا الوضع، وقررت نقل الصورة إليكم، معي أكثر من 50 صورة، رجاء نشرها أو نقلها حتى يعرف الناس».

ويبلغ عدد بعثة الحجاج المصريين لهذا العام 78 ألف حاجٍ وحاجة، وفقًا لتصريحات وزير الإسكان ورئيس بعثة الحج، «مصطفى مدبولي»، مقابل 72 ألفًا و622 حاجًا في 2016.

وارتفع اليوم الثلاثاء إجمالي حالات الوفاة بين الحجاج المصريين إلى 57 حالة.

المصدر | الخليج الجديد