مصدر: قطر تطلب من أعضاء السفارة اليمنية مغادرة الدوحة

أفاد مصدر دبلوماسي يمني بأن السلطات القطرية طلبت من بعثة السفارة اليمنية في الدوحة المغادرة خلال 48 ساعة.

وقال المصدر لوكالة «سبوتنيك» الروسية، إن السلطات القطرية أبلغت البعثة بضرورة المغادرة في مدة أقصاها يومان من موعد الإبلاغ، فيما لم يصدر أي تعليق من الخارجية اليمنية أو السلطات القطرية.

وأشار المصدر إلى أن الطلب القطري جاء على خلفية إعلان الحكومة اليمنية التي تقيم في الرياض، قطع علاقاتها الدبلوماسية مع الدوحة في 5 يونيو/ حزيران الجاري، عقب إعلان السعودية والإمارات والبحرين ومصر قطع علاقاتها مع قطر ومغادرة بعثاتها الدوحة، إلا أن البعثة اليمنية ظلت في الدوحة دون مغادرتها.»

ودخلت الأزمة الدبلوماسية بين السعودية والإمارات والبحرين ومصر من ناحية، وقطر من ناحية أخرى، أسبوعها الثالث، في أسوأ أزمة دبلوماسية تشهدها المنطقة منذ أعوام.

وتتهم البلدان الأربعة قطر بزعزعة الاستقرار في الشرق الأوسط وتمويل الإرهاب والتقارب مع إيران، وهي اتهامات تنفيها قطر.

وقبل أيام، أكد الاتحاد اليمني لكرة القدم، استمرار المنتخب الأول وكل المنتخبات الوطنية، في اللعب على الملاعب القطرية التي تم اختيارها منذ ست سنوات بديلاً عن الملاعب اليمنية؛ من جراء الحظر الدولي عليها منذ العام 2011.

وفي بيان رسمي، نفى الاتحاد اليمني لكرة القدم الأنباء التي تردّدت عن تغييره للملاعب القطرية، بناءً على قرار الحكومة اليمنية قطع علاقاتها مع الدوحة مؤخراً، نافياً أن يكون قد طالب بالتوقف عن خوض المنتخبات الوطنية للمباريات الرسمية أو الودية على الملاعب القطرية.

المصدر | الخليج الجديد+ متابعات