مصرع أحد قادة المجلس العسكري في مصر

قالت مصادر رسمية في مصر، إن اللواء أركان حرب «محمد لطفى يوسف» قائد المنطقة الشمالية العسكرية، وعضو المجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية، لقي مصرعه اليوم الأربعاء، في حادث سير بالكيلو 135 بالطريق الصحراوى القاهرة-الاسكندرية، شمالي البلاد.

والمجلس الأعلى للقوات المسلحة المصرية، هو المجلس المكلف بقيادة غرفة العمليات الرئيسية للقوات المسلحة في حالة الحرب.

وتلقى اللواء «عبد العزيز خضر» نائب مدير أمن البحيرة، بلاغا يفيد بانقلاب السيارة رقم 715 ت ف ن، والتى كان يستقلها قائد المنطقة الشمالية وبرفقته كل من مساعد قوات مسلحة «عطية عثمان»، سائق السيارة، ومجند «ياسر جمعة محمد»، حيث انفجر الإطار الإمامى للسيارة، مما أدى لانحرافها وانقلابها على جانب الطريق، وتم نقلهم إلى مستشفى جراحات اليوم الواحد بوادى النطرون، حيث توفى اللواء أركان حرب «محمد لطفي» فور وصوله إلى المستشفى.

وأعلن الدكتور «علاء عثمان»، وكيل وزارة الصحة المصرية، وفاة «لطفي»، وإصابة اثنين من مرافقيه.

وكان وزير الصحة المصري الدكتور «أحمد عماد الدين»، قد انتقل عقب الحادث الذي وقع مساء اليوم، لمستشفى جراحات اليوم الواحد بوادي النطرون ترافقه المهندسة «نادية عبده» محافظ البحيرة، وبتوقيع الكشف الطبي على قائد المنطقة العسكرية تبين وفاته، بالرغم من محاولات الأطباء لإسعافه.

تم نقل الجثمان لمستشفى كوبري القبة العسكري، بينما تم نقل المصابين لمستشفى مصطفى كامل العسكري بالإسكندرية للعلاج.

ويتكون المجلس العسكري من قادة القوات المسلحة المصرية، يترأسهم القائد العام للقوات المسلحة وزير الدفاع الفريق أول «صدقي صبحي»، ونائب رئيس المجلس هو رئيس أركان حرب القوات المسلحة الفريق «محمود حجازي».