«مميش»: لا نستطيع منع السفن القطرية من عبور قناة السويس

أوضح الفريق «مهاب مميش»، رئيس هيئة قناة السويس، أن مصر لا تستطيع منع السفن القطرية من عبور قناة السويس لأنها ممر مائي دولي تنظم الحركة به الاتفاقيات الدولية.

وقال خلال مداخلة هاتفية مع برنامج «هنا العاصمة»، المذاع عبر فضائية «سي بي سي »، أن قناة السويس ممر مائي عالمي له اتفاقية دولية، ومصر تحترم الاتفاقيات الدولية الموقعة عليها وحرية المرور للجميع عدا 3 حالات هي إعلان الحرب أو تجارتي الرقيق والمخدرات.

وأضاف «أما المناطق الواقعة حول القناة مثل الموانئ يطبق عليها القانون المصري وقطر ممنوعة من استخدام الموانئ».

وأشار إلى أن حجم التجارة بين مصر وقطر ليس كبيرا، مضيفا «عدد السفن القطرية التي تستخدم الموانئ المصرية حجمها قليل، أما السفن القطرية التي تستخدم مجرى قناة السويس حجمها كبير لأن الغاز القطري كله يذهب إلى أوروبا وأميركا».

والجمعة الماضية، أكد «مميش»، الالتزام بقرار السلطات المصرية منع السفن القطرية من استخدام موانئ المنطقة الاقتصادية للقناة، وذلك في ضوء قطع العلاقات الدبلوماسية مع الدوحة.

وأوضح «مميش»، في تصريحات صحفية، أن هذا القرار لا يتعارض مع القانون الدولي؛ لأن جميع الموانئ التابعة للمنطقة الاقتصادية هي مياه إقليمية يحق للدولة المصرية التحكم فيها.

وفي 5 يونيو/حزيران الماضي، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر، بدعوى «دعمها للإرهاب»، وهو ما نفت الدوحة صحته، معتبرة أنها تواجه حملة افتراءات، وأكاذيب تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

وقدمت الدول الأربع، يوم 22 يونيو/حزيران الماضي، إلى قطر، عبر الكويت، قائمة تضم 13 مطلبًا لإعادة العلاقات مع الدوحة، بينها إغلاق قناة «الجزيرة»، وهي المطالب التي اعتبرت الدوحة أنها «ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ».

ومساء الخميس، أعلنت الدول الأربع، في بيان مشترك، أن المهلة التي منحتها لقطر للموافقة على تلك المطالب انتهت، وأن المطالب باتت لاغية بعد رفض الدوحة لها، وقالت إنها «ستتخذ كل الإجراءات والتدابير السياسية والاقتصادية والقانونية بالشكل الذي تراه وفي الوقت المناسب بما يحفظ حقوقها وأمنها واستقرارها».

المصدر | الخليج الجديد + متابعات