«مودي»: لا يمكن التسامح مع العنف بذريعة «تقديس البقر»

صرح رئيس الوزراء الهندي «ناريندرا مودي»، اليوم الأحد، إنه لا يمكن التسامح نهائيًا مع العنف بذريعة «تقديس البقرة وحمايتها». وهي التصريحات الجريئة التي أدلى بها خلال اجتماع حضره ممثل جميع الأحزاب السياسية في البلاد، وذلك تمهيدًا للجلسة البرلمانية العامة المقررعقدها غدًا الإثنين.

وطلب «مودي» من رؤساء حكومات الولايات التعامل بحزم شديد مع الذين ينتهكون القانون، بحسب موقع صحيفة «هندوستان تايمز» الهندية.

وأوضح أن «الحكومة المركزية أوعزت إلى حكومات الولايات باتخاذ إجراءات صارمة تجاه أي انتهاك للقانون أو النظام القائم في البلاد، كونهما أساس الدولة وجوهرها».

كما دعا رئيس الوزراء جميع الأطراف للتعاون والاتحاد معًا بهدف وضع حد لعمليات العنف الطائفي المتزايد في البلاد.

ويرى محللون أن تصاعد ما وصفوه بـ«موجة التشدد العقائدي والعنصري» تجاه مسلمي الهند، وذلك باستهدافهم بالقتل من قبل الهندوس، ذريعة أنهم يأكلون لحوم البقر ويتاجرون بها، ينذر بتوسع دائرة الخلاف مع باقي الطوائف في البلاد.

المصدر | الخليج الجديد + وكالة أنباء الأناضول