وزيرة مصرية: أوضاع المصريين بقطر مستقرة

قالت «غادة والي»، وزيرة التضامن الاجتماعي المصرية، إن وزيرة الهجرة وممثل وزارة الخارجية أكدوا أن أحوال العمالة المصرية بقطر مستقرة.

وأضافت أن كل المؤشرات تدل على أن الأحوال طبيعية، وفقا لصحف مصرية محلية.

جاء ذلك في اجتماع للجنة الوزارية لمتابعة أحوال المصريين العاملين في قطر، الثلاثاء.

وطالب الاجتماع الوزراي بأن تقوم الشركة الوطنية ببحث إنشاء شراكات وتعاون في المدى القريب مع شركات طيران عربية لتذلل صعوبات السفر أمام الجالية المصرية.

والشهر الماضي، طلبت مصر من اليونان أن تتولى سفارتها في الدوحة رعاية المصالح المصرية في قطر.

وقال وزير الخارجية المصري إن سفارة بلاده في العاصمة القطرية الدوحة سيتم إغلاقها ليحل محلها قسم رعاية المصالح المصرية داخل سفارة اليونان.

وفي 5 يونيو/حزيران الماضي، قطعت السعودية والإمارات والبحرين ومصر علاقاتها مع قطر بدعوى «دعمها للإرهاب»، وهو ما نفت الدوحة صحته، معتبرة أنها تواجه حملة افتراءات وأكاذيب تهدف إلى فرض الوصاية على قرارها الوطني.

وقدمت الدول الأربع يوم 22 يونيو/حزيران الماضي إلى قطر عبر الكويت، قائمة تضم 13 مطلبا لإعادة العلاقات مع الدوحة بينها إغلاق قناة «الجزيرة»، وهي المطالب التي اعتبرت الدوحة أنها «ليست واقعية ولا متوازنة وغير منطقية وغير قابلة للتنفيذ».

المصدر | الخليج الجديد + متابعات