احتجاج المواطنون العرب أمام مبنى الحاكم العسكري لمدينة قصبة النصار الأحوازية

احتجاج المواطنون العرب أمام مبنى الحاكم العسكري لمدينة قصبة النصار الأحوازية

تظاهر المئات من المواطنون العرب في مدينة «قصبة النصار» جنوب غرب العاصمة «الأحواز»، أمام مبنى الحاكم العسكري في المدينة احتجاجاً على قطع مياه الشرب لمدة 72 ساعة على التوالي في ظل ارتفاع درجة الحرارة والرطوبة في المدينة.

وأكد مصدر مطلع لــ وكالة أنباء تستر، «أن أهالي المدينة طالبوا المسؤولين بحل مشكلة انقطاع المياه المتكررة والمتعمدة»، مشيراً إلى أن دائرة المياه والمجاري في المدينة تعمدت في قطع المياه عن المنازل بشكل متكرر.

وأضاف المصدر نقلاً عن أحد المحتجين قوله؛ «يعاني سكان مدينة قصبة النصار من مشاكل عديدة، منها البطالة والنقص في الخدمات الصحية والاجتماعية اضافةً إلى انقطاع التيار الكهربائي والمياه بشكل مكرر طوال العام، في ظل وجود 14 نهر في جوار المدينة».

وتابع قائلاً «لدينا أكثر من 160 لنج و330 طراد بحري ومليوني نخلة في المدينة، لكن بسبب تلك المشاكل والنقص في الخدمات، قررت العشرات من العوائل الأحوازية الهجرة من مدينة “قصبة النصار” إلى المدن الكبيرة ليحل مكانهم المستوطنين الفرس».

وتعتبر سياسة قطع المياه عن المنازل المسكونية ومزارع النخيل في مدينة «قصبة النصار» من أهم السياسات التي تتبعها السلطات الإيرانية في تلك المدينة لتصبح المدينة فارغة من سكانها الأصليين واستبدالهم بالمستوطنين الفرس.

وفي السياق ذاته قال قائم مقام مدينة عبادان، عزيز الله شهبازي، أن إنهاك شبكة المياه وعدم وجود ما يكفي من الأموال لصيانة الشبكة الحالية تسببت في انقطاع المياه عن المنازل في مدينة قصبة النصار، مطالباً أهالي المدينة بخفض استهلاكهم للمياه في موسم الصيف.

A single golf clap? Or a long standing ovation?

By clapping more or less, you can signal to us which stories really stand out.